جديد المقالات
قاموس الترجمة

»
أسعار العملات
  
العين يرد "الدين" للوصل في مباراة متوترة

العين يرد "الدين" للوصل في مباراة متوترة


العين يرد

استعادة العين نغمة الانتصارات في مسابقة كأس اتصالات لكرة القدم بتغلبه على الوصل أمس بهدف دون رد سجله السعودي ياسر القحطاني في الدقيقة "30 " ضمن الجولة السادسة من الدور الأول في المجموعة الأولى. وثأر الزعيم من خسارته الماضية أمام الوصل في الجولة الخامسة على ملعب زعبيل، وبات برصيد عشر نقاط في المركز الثاني خلف الجزيرة المتصدر برصيد 13 نقطة إثر تعادله أمس أمام مضيفه نادي الإمارات 1/1، فيما تجمد رصيد الوصل في تسع نقاط. ويدين العين في فوزه الصعب أمس إلى حارس مرماه وليد سالم بفضل براعته الجيدة في حماية مرماه من محاولات خطرة للاعبي الوصل. وشهدت المباراة توترا في جميع أوقاتها بين اللاعبين، ما دفع حكم المباراة إلى طرد مدافع العين مسلم فايز ومهاجم الوصل التشيلي أديسون بوتش، إلى جانب مدرب العين الروماني أولاريو كوزمين. كما أنذر الحكم رباعي العين ياسر القحطاني، وأغناسيو سكوكو وأسامواه جيان وأحمد الشامسي، وثلاثي الوصل ياسر سالم وعيسى علي وفاضل أحمد. وخلا التشكيل الأساسي للوصل في الميدان من حارس المرمى ماجد ناصر، ورجل المباراة الماضية الأوروغوياني خوان مانويل أوليفيرا بداعي الإصابة، فظهر بدلا منه اللاعب الشاب عبدالله عبدالرحمن. في المقابل رمى مدرب العين، الروماني أولاريو كوزمين بجميع أوراقه برغبة رد الاعتبار من خصمه الوصل، فدفع بالأجانب الأربعة، السعودي ياسر القحطاني والغاني أسامواه جيان والروماني ميريل رادوي والأرجنتيني أغناسيو سكوكو، إلى جانب المدافع الدولي فارس جمعة العائد من المشاركة مع المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في تصفيات المونديال. وطغى الحذر على الميدان بعد صافرة البداية من لاعبي الفريقين، فأنحصر اللعب في منطقة المناورة. وجرب المدافع القوي إسماعيل أحمد ممارسة هوايته في هزً الشباك على طريقته الخاصة بعد مرور خمس دقائق فقط، عن طريق ضربة رأس قوية حادت بقليل عن مرمى أحمد ديدا. ومع مرور الوقت سيطر التوتر على أجواء المواجهة، فبدت الخشونة بين اللاعبين، ما دفع حكم المباراة عمار الجنيبي إلى إنذار سكوكو وفاضل أحمد وياسر القحطاني، وتاليا طرد المدافع العيناوي مسلم فايز إثر تدخله العنيف مع الأرجنتيني ماريانو دوندا (22). وأنتظر اللاعب القحطاني (30) دقيقة لوضع فريقه في المقدمة إثر مجهود جماعي جيد أمام مدافعي الوصل. وخيم التوتر مجددا على الميدان، لكن هذه المرة خارج الملعب، بين مدرب العين كوزمين ومدير فريق الوصل حميد يوسف، فدفع الأول الثمن غاليا بالطرد خارج منطقته الفنية وسط احتجاج صارخ أدى إلى توقف اللعب لمدة ثلاث دقائق. وضغط لاعبو الزعيم على مرمى ديدا إثر المعنويات الجيدة، لكن الأخير بدا بارعا في حماية مرماه في مناسبتين أمام اللاعب الغاني أسامواه جيان (33 و34). وتلقى فريق العين صدمة أخرى قبل نهاية الشوط بعد طرد المدافع فايز، حيث تعرض المدافع إسماعيل أحمد أبرز لاعبي فريقه إلى إصابة بليغة، فدخل بدلا منه رامي يسلم. وعلى عكس مجريات البداية، فقد افتتح قائد الوصل عيسى علي الشوط الثاني بتسديدة قوية من حدود المنطقة أبعدها وليد سالم ببراعة إلى ركنية (48). وألغى حكم المباراة هدفا للعين أحرزه اللاعب أسامواه جيان بداعي التسلل وسط احتجاج من لاعبي العين (61). وعانى الوصل من النقص العددي في صفوفه بعد أن أشهر حكم المباراة الإنذار الثاني والبطاقة الحمراء للاعب التشيلي أديسون بوتش (62). وكاد الأرجنتيني ماريانو دوندا يعيد فريقه إلى أجواء البداية إثر تسديدة قوية من ضربة ثابتة طار لها سالم ببراعة وأبعدها إلى ركنية (85). وكرر ديدا المشهد ذاته أمام أسامواه جيان بعد استعراض ناجح أمام المدافع خليفة عبدالله (90). وفشلت جميع محاولات الوصل في العودة إلى أجواء البداية رغم المحاولات الكثيرة من البديلين، الأسترالي ريتشارد بورتا وحمد الحوسني.

الأدوات

أرسل لصديق نسخة للطباعة

أضف تعليق

تعليقات الـ FaceBook