الوزير صفر.. تنفيذ مشروع جسر جابر مايزال بين لجنة المناقصات المركزية وديوان المحاسبة

الكويت - 22 - 12 (كونا) -- قال وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية الدكتور فاضل صفر ان تنفيذ مشروع جسر جابر مايزال بين لجنة المناقصات المركزية وديوان المحاسبة مضيفا ان المشروع "ليس فيه أي غموض".وأوضح الوزير صفر خلال حضوره حفل تكريم للمشاركين في معرض الصور الفوتوغرافية بمقر مشروع مستشفى جابر اليوم ان ديوان المحاسبة وعندما انتهى من التحقيق في شأن المشروع أثار موضوعين أولهما يتعلق بمشروع الدراسة البيئية وثانيهما افساح المجال امام أكبر عدد من الشركات "لتصبح هناك منافسة".وذكر ان الوزارة بينت للديوان بالمستندات ان هناك موافقة بيئية "حيث وافقت الهيئة العامة للبيئة على الدراسة البيئية التي قامت بها جامعة الكويت بناء على تكليف من مجلس الوزراء وحظيت بالموافقة".وبين ان التأخر في طرح المشروع جاء بناء على توصية لجنة المناقصات المركزية لاعطاء أكبر عدد من المقاولين والشركات الكبرى لتدخل المناقصة حيث تقدمت نحو ست شركات للفوز بهذه المناقصة وتراجعت ثلاث شركات منها عندما رأت ان نسبة الضمان والكفالة عالية جدا (وصلت الى نحو 70 مليون دينار كويتي) بينما دخلت الشركات الثلاث المتبقية ودفعت الضمان.واستطرد قائلا انه عندما أثير الموضوع في مجلس الأمة ونوقش في ديوان المحاسبة قام الاخير بابداء رأيه وارتأى التأجيل وقد خاطبت الوزارة لجنة المناقصات المركزية لاعطاء الرأي النهائي في الموضوع "والآن نحن بانتظار لجنة المناقصات المركزية التي طالبتنا بالعودة مرة أخرى الى ديوان المحاسبة".واكد أن أي قرار لم يتخذ بشأن المشروع حتى الآن في لجنة المناقصات مشيرا الى أن "المناقصات اتخذت قرار الترسية على المقاول الأقل سعرا في المرة الأولى والى يومنا هذا مايزال الموضوع في لجنة المناقصات المركزية".وأفاد الوزير صفر بأن الرأي القانوني بشأن مشروع ميناء مبارك "واضح ولا يحتاج الى أي تفسيرات أو ايضاحات والمشروع يسير وفق الجدول الزمني المخطط له".وعن مشروع توسعة المطار قال ان مبنى الركاب رقم (1) والقائم حاليا يتسع في السنة لنحو سبعة ملايين راكب ويستوعب هذا المبنى حاليا اكثر من هذا العدد بنحو مليون راكب مايعني ان هناك ضغوطا على المبنى.وذكر ان مبنى الركاب رقم (2) الذي تعتزم الوزارة تنفيذه من شأنه رفع سعة المطار الى نحو 25 مليون راكب سنويا مبينا ان الوزارة بدأت بتلقي المخططات والتصميمات والرسومات "وسوف ندخل في مفاوضات ومناقشات مع مصمم المشروع الى أن نتفق عليها و التاريخ المتوقع لطرح المشروع للتنفيذ سيكون في مارس المقبل".وبالنسبة الى دور البلدية في انتخابات مجلس الأمة 2012 أكد الوزير صفر انه دور مهم "حيث اننا كبلدية سيكون لنا دور في تراخيص المخيمات وعدم السماح بالتجاوزات" كاشفا عن تشكيل لجنة برئاسة مدير عام البلدية ومديري أفرع البلدية في المحافظات في هذا الشأن.وذكر انه تم استحداث النظام الالكتروني للمرة الاولى لاختيار الموقع على نظام نظم المعلومات الجغرافية علاوة على أن البلدية تتابع عملية عدم وجود مخالفات في اللوائح المعمول بها بهذا الشأن سواء من ناحية الاعلانات أو زيادة المساحة او التنظيم "ويوم الانتخابات ستكون مسؤولية البلدية المتابعة والنظافة ومساعدة اجهزة الدولة الأخرى في التصدي لأي مخالفات من شأنها التعدي على أملاك الدولة".وبخصوص تطوير جزيرة (فيلكا) بين الوزير صفر ان هناك شركات وطنية وضعت مخططات لتطوير هذه الجزيرة "غير أن مجلس الوزراء اتخذ قراره بتطوير الجزيرة على نظام (بي. او.تي) وتمت احالة كل هذه التصاميم الى جهاز المشاريع التنموية والمبادرات والذي يقوم حاليا بعمل دراسة جدوى اقتصادية" مشيرا الى ان هذه اللجنة تتبع وزير المالية وسيطرح المشروع قريبا.وذكر ان مشروع مستشفى جابر يسير وفق الجدول الزمني المخطط له مبينا ان هناك طموحا لدى البلدية والاشغال الى تحقيق انجاز خلال السنة المالية التي تنتهي في مارس المقبل وتنفيذ جميع المشروعات المدرجة لديها وفق الخطة التنموية.وقال الوزير صفر ان المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية وضع "البلدية والأشغال" في مقدمة الوزارات التي نجحت في تنفيذ مشروعاتها المدرجة وفق الخطة التنموية العام الماضي و"نطمح ونعمل جاهدين لتحقيق نفس الانجاز ونبقى في الصدارة في تنفيذ الخطة التنموية".واشار الى أن الشركة التي تقوم بتنفيذ مشروع مستشفى جابر هي شركة (المقاولون العرب المصرية) التي قامت مؤخرا بتدريب عدد من المهندسين الكويتيين خريجي جامعة الكويت ونأمل ان يكتسبوا المزيد من الخبرة والانضمام الى صفوف المهندسين بوزارة الأشغال وليشكلوا عاملا اضافيا في تنفيذ الكثير من الانجازات.(النهاية) ن ن د ت ب كونا221433 جمت ديس 11

جميع الحقوق محفوظة © مجلة خلان الاخبارية.