جديد المقالات
قاموس الترجمة

»
أسعار العملات
  
الموافقة على مشروع بروتوكول حول مهام بعثة مراقبي الجامعة العربية إلى سورية

الموافقة على مشروع بروتوكول حول مهام بعثة مراقبي الجامعة العربية إلى سورية

الرباط في 16 نوفمبر /قنا/ وافق مجلس الجامعة العربية المنعقد اليوم بالرباط على المستوى الوزاري في إطار دورته غير العادية على مشروع بروتوكول بشأن مهمة بعثة مراقبي جامعة الدول العربية الى سورية.
وحسب مشروع البروتوكول الذي صدر في ختام الاجتماع فان مهمة هذه البعثة تتمثل في التحقق من تنفيذ بنود الخطة العربية لحل الازمة السورية وتوفير الحماية للمدنيين السوريين.
وجاء في المشروع، الذي تلاه معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري العربي الليلة أن مجلس الجامعة منح الحكومة السورية مهلة ثلاثة ايام من أجل التوقيع على هذا البروتوكول.
وأكد المجلس أنه بعد توقيع الحكومة السورية على هذا البروتوكول ، وبعد وقف جميع أعمال العنف والقتل، يتم إرسال بعثة مراقبي الجامعة فورا الى سورية.
كما وافق المجلس على طلب موجه إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية لاتخاذ مايراه مناسبا نحو تسمية رئيس بعثة مراقبي جامعة الدول العربية وكذا القيام بإجراء الاتصالات اللازمة مع الحكومة السورية للتوقيع على البروتوكول.
وشدد المجلس على ضرورة إعلان الحكومة السورية موافقتها على تنفيذ كامل بنود خطة العمل العربية التي اعتمدها المجلس في الثاني من الشهر الجاري.
وتنص الخطة العربية التي أعلنت دمشق موافقتها عليها قبل 15 يوما، بالخصوص، على وقف كافة أعمال العنف من أي مصدر كان وإخلاء المدن والأحياء السكنية من جميع المظاهر المسلحة، والافراج عن المعتقلين بسبب الأحداث الراهنة، وفتح المجال أمام منظمات جامعة الدول العربية المعنية ووسائل الإعلام العربية والدولية للتنقل بحرية في جميع أنحاء البلاد للاطلاع على حقيقة الأوضاع هناك .
ويأتي مشروع البروتوكول للإستجابة لتطلعات الشعب السوري في إحداث التغييرات والإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية المنشودة وحقنا للدماء وضمانا لأمن سورية ووحدتها وتجنبا للتدخل الخارجي في شؤونها الداخلية.
من جهة أخرى دعا مجلس الجامعة العربية الى عقد اجتماع للمجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري لتدارس ما يخص الجزء الاقتصادي تنفيذا للقرار الصادر يوم 12 نوفمبر الجاري عن مجلس الجامعة خاص بمتابعة تطورات الوضع في سورية ورفع التوصيات لمجلس الجامعة على مستوى الوزاري في اول اجتماع له.
وطالب المجلس سورية بالاعتذار رسميا عما صدر من مندوبها الدائم تجاه مجلس الجامعة من "عبارات نابية وغير دبلوماسية" في اجتماع يوم 12 نوفمبر الجاري.
وقد قرر مجلس الجامعة العربية إبقاء المجلس في حالة انعقاد دائم لمتابعة تطورات الوضع. 
بدء الاجتماع الوزاري الطارىء حول الأزمة السورية

 

وكانت أعمال الاجتماع الوزاري العربي الطاريء لوزراء الخارجية العرب قد بدأت بالرباط برئاسة معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري العربي  وبمشاركة الأمين العام للجامعة العربية السيد نبيل العربي . 
وبحث الاجتماع آخر تطورات ومستجدات الأزمة السورية، ومدى تطبيق الخطة العربية التي تضمنت بشكل أساسي وقف أعمال العنف، في سوريا، وسحب المظاهر المسلحة من المدن، والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين والتى كان المجلس الوزاري قد اقرها فى اجتماعه يوم السبت الماضي بالقاهرة.


الأدوات

أرسل لصديق نسخة للطباعة

أضف تعليق

تعليقات الـ FaceBook